منتديات محمد الرايق ترحب بكم
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا


 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  رايكونن حافظ على الميراث الثقيل وأجاد في شغل مكان شوماخر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
MoHaMeD ElRaYeK
صاحب الموقع
صاحب الموقع
avatar


عدد المساهمات : 149
تاريخ التسجيل : 09/02/2011
العمر : 24

مُساهمةموضوع: رايكونن حافظ على الميراث الثقيل وأجاد في شغل مكان شوماخر   الجمعة فبراير 11, 2011 10:43 pm

الفنلندي كيمي رايكونن بطل العالم الجديد في سباق الفورمولا 1قبل بداية موسم 2007 اتجهت جميع الانظار إلى الفنلندي كيمي رايكونن سائق فريق فيراري لسباقات سيارات فورمولا-1 ودارت العديد من التكهنات عما يستطيع رايكونن أن يفعله في الميراث الثقيل والمهمة التي لا يحسد عليه بعد خلافة الالماني الاسطورة مايكل شوماخر في فريق فيراري الايطالي.

لكن رايكونن الذي عانى كثيرا على مدار الموسم رغم بدايته القوية وفوزه بسباق جائزة أستراليا الكبرى في الجولة الاولى من البطولة نجح في شغل مكان شوماخر باقتدار وأعاد إلى فيراري مكانته المرموقة في عالم فورمولا-1 حيث قاده للفوز بلقب بطولة العالم (الجائزة الكبرى) هذا الموسم لفئتي السائقين والصانعين (الفرق).

ولم تكن مهمة رايكونن سهلة على الاطلاق في ظل التفوق الواضح لسائقي ماكلارين مرسيدس هذا الموسم والنجاح الفائق للبريطاني لويس هاميلتون مفاجأة الموسم الحالي حيث اعتلى هاميلتون الترتيب العام للبطولة في معظم فترات الموسم الاول له مع فورمولا-1 .

كما واجه رايكونن منافسة شرسة من الاسباني فيرناندو ألونسو بطل العالم في الموسمين السابقين والنجم الاخر لفريق ماكلارين والذي ظل في المركز الثاني بالترتيب العام للبطولة لعظم فترات الموسم أيضا.

لكن رايكونن الذي يتسم بالهدوء الشديد مما تسبب في إطلاق لقب "الرجل الجليدي) عليه كان عند حسن ظن فريق فيراري به.

ومثلما كان هدوئه مشكلة كبيرة لمراسلي الصحف ووسائل الاعلام المكلفين بتغطية أحداث البطولة في كل عام تسبب رايكونن في مشكلة كبيرة لمنافسيه من فريق ماكلارين مرسيدس عندما انتزع لقب العالم لعام 2007 في الجولة الاخيرة من البطولة.

وكان رايكونن قد أخفق في إحراز اللقب عام 2003 عندما أنهى الموسم بفارق نقطتين فقط خلف شوماخر عندما كان رايكونن سائقا ضمن صفوف فريق ماكلارين مرسيدس.

وبعد اربع سنوات فقط وجه رايكونن الضربة القاضية لفريقه السابق بعدما حسم اللقب على مضمار انترلاجوس في مدينة ساو باولو البرازيلية حيث فاز بلقب سباق جائزة البرازيل الكبرى وأطاح بأحلام ماكلارين وسائقيه هاميلتون وألونسو في الفوز باللقب هذا الموسم.

وكان من المفترض أن يسير رايكونن على خطى مواطنه ميكا هاكينن الذي أحرز اللقب عامي 1998 و1999 مع فريق ماكلارين.

لكن رايكونن فشل في كسب تعاطف المشجعين مثلما نجح هاكينن في ذلك سابقا.

ولذلك لم يكن غريبا أن يرحل رايكونن عن الفريق في نهاية موسم 2006 بعد خمسة أعوام غير مثمرة مع الفريق لينضم إلى صفوف فيراري خلفا لشوماخر بطل العالم سبع مرات سابقة وصاحب العديد من الارقام القياسية في عالم فورمولا-1 .

وكان رايكونن قد شارك مع فريق ساوبر السويسري قبل انضمامه لماكلارين.

وكانت أول مشاركة له مع الفريق السويسري في سباقات فورمولا-1 من خلال سباق جائزة أستراليا الكبرى في ملبورن في الرابع من آذار/مارس 2001 والذي شهد أيضا المشاركة الاولى لالونسو في سباقات فورمولا-1 عندما كان سائقا لفريق ميناردي قبل أن ينجح في حسم اللقب لصالحه في الموسمين الماضيين مع فريق رينو.

وانتظر رايكونن حتى السباق السادس والثلاثين له في مسيرته مع فورمولا-1 ليفوز باللقب الاول له في السباقات وكان ذلك في سباق جائزة ماليزيا الكبرى في آذار/مارس 2003 وشهد ذلك العام أفضل مواسمه مع ماكلارين.

ورغم ذلك كانت الصفة الملازمة لرايكونن في السنوات الخمس التي قضاها مع فريق ماكلارين مرسيدس هي سوء الحظ.

فعلى سبيل المثال تسبب تسرب الهواء من إطار سيارته في سباق جائزة أوروبا الكبرى على مضمار نوربرجرينج عام 2005 في انسحابه من السباق قبل نهايته بقليل بعدما كان في مقدمة السباق.

وتبع ذلك فشله في عدد من السباقات ليفقد فرصة الفوز بلقب العالم بسبب عدم التوافق مع ظروف فريقه أكثر من كون هذا الاخفاق نابعا من مشاكله الشخصية.

ورغم كل هذه الاخفاقات والحظ العاثر الذي واجهه لم يلجأ رايكونن يوما ما إلى إلقاء اللوم على فريقه علانية بل كان يفضل التزام الصمت واللجوء للسفر إلى بلده الاصلي فنلندا أو إلى مقر إقامته في سويسرا حيث كان يطلق العنان لرغباته في ممارسة هوايته بالتزلج على الجليد ولعب هوكي الجليد.

ويبدو أن رايكونن قد تخلص من هذه الصفة تماما في الموسم الحالي مع بداية مشواره مع فيراري حيث توج باللقب الاول له في بطولات العالم لفورمولا-1 بعد أن سانده الحظ مع نهاية الموسم.

وظهر تألق رايكونن منذ بداية الموسم حيث جدد أمله في بدء عصر جديد وفتح صفحة جديدة مع فورمولا-1 عندما فاز بأول سباقات موسم 2007 في أستراليا لكن حسم اللقب لم يأت بالفعل إلا في الثلث الاخير من الموسم حيث فاز بثلاثة من آخر أربعة سباقات في الموسم بالاضافة إلى فوزه بالمركز الثاني مرتين والمركز الثالث مرتين أخريين في آخر سبعة سباقات من الموسم أي أنه نجح في احتلال أحد المراكز الثلاثة الاولى في آخر سبع سباقات من الموسم.

ويمتد عقد رايكونن مع فيراري حتى نهاية 2009 ويتردد أنه يتقاضى راتبا سنويا يبلغ 25 مليون يورو (7ر35 مليون دولار) مما يجعله على قمة قائمة أعلى السائقن راتبا في عالم فورمولا-1 حاليا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mohamedelrayek2010.lamuntada.com
 
رايكونن حافظ على الميراث الثقيل وأجاد في شغل مكان شوماخر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات محمد الرايق ترحب بكم :: &&* منتديات الرياضـــة*&& :: منتدى الرياضه العامة-
انتقل الى: